صور

Loading...

الثلاثاء، 11 أكتوبر، 2011

راويز لاوان يفخر لو يلعب في المنتخب العراقي، وفرصته كبيرة لتمثيل السويد


اللاعب راويز لاوان فرهاد  ابن مدينة كركوك ويحمل الجنسية السويدية .. لعب لمنتخب السويد للناشئين والشباب .. ولد في مدينة مالمو في السويد عام 1987 .. وتعتبر مدينة مالمو من اهم المدن في السويد التي تحتوي على اكبر جالية عراقية فيها .. تدرج في اللعب في فريق مالمو وبعدها انتقل الى نادي هورسينس الدنماركي .. حتى لفت انظار الاندية الكبيرة في الدنمارك ليوقع عقداً مع ابرز الاندية الدنماركية مع نادي نورشيلاند
1\ راويز لاوان عرفنا عن نفسك
انا راويز لاوان فرهاد كوردي عراقي الاصل من اهالي كركوك واعيش في السويد لاعب كرة قدم في نادي نورشيلاند الدنماركي العب في مركز وسط مهاجم
2\كيف بدأت مسيرتك الكروية  ولاي اندية لعب ؟
بدأت حياتي الكروية منذ ان كنت في الخامسة من عمري تدرجت في نادي مالمو في السويد وهي المدينة التي تسكن فيها عائلتي وكنت قد برزت فيها بشكل لافت وتدرجت في منتخب السويدي للناشئين والشباب
3\بما انك من اهالي كركوك ماذا تعرف عنها ؟
كركوك هي من اهم المدن في العراق لما تحويها من خيرات كثيرة في مجال الاقتصاد والتنوع القومي والديني فيه وانا افتخر عندما اسأل عنها  واتمنى لها الازدهار ولشعبها كل السعادة
من هو اللاعب الذي تعتبرة قدوة لك في العالم وفي العراق؟
بصراحة انا معجب بلاعب السويدي ابراهيموفيتش وايضا احب اداء اللاعبين كريم بنزيما وسمير نصري ونيكولاي انيلكا
 اما في المنتخب العراقي فاعتبر الثلاثي يونس محمود والذي افتخر انه من نفس مدينتي كركوك مهاجم وهداف رائع واللاعب نشات اكرم الذي يتعبر صانع العاب كبير واللاعب الظهير هوار ملا محمد لاعب ماكر وسريع ولدية حس عالي , هولاء هم الافضل على مستوى العراق
اين تتمنى ان تلعب مستقبلاً؟
اتمنى ان احترف في الدوري الايطالي لما يملكه هذا الدوري من عراقه واندية قوية وتنافس كبير واتمنى ان احترف في نادي اي سي ميلان الايطالي
هل لديك فكرة عن الكرة العراقية وهل تتابع مباريات المنتخب العراقي؟
انا اعلم ان هناك لاعبين موهوبين في العراق وفي المنتخب الوطني وخلال اخر سبعة سنوات كنت متابعا للمنتخب العراقي ومبارياته وكنت اشعر بالفخر لاي انجاز يحففه من انجاز اولمبياد اثينا حينما حقق المركز الرابع وبعدها خطف لقب كأس اسيا  2007 وبعدها مشاركته في كأس القارات في جنو افريقيا اعتقد هذا الجيل الحالي حقق انجازات لافته للنظر ويجب ان يكون هناك جيل من بعده يكمل مسيرة المنتخب
هل عرفت بأخر تطورات المنتخب وما هي اخر مباراة تابعتها للمنتخب العراقي؟
علمت بان الاتحاد العراقي تعاقد مع المدرب العالمي البرازيلي زيكو وهي صفقة ممتازه حيث ان هذا المدرب يمتلك عقلية احترافية تستطيع ان تقود المنتخب الوطني الى تحقيق انجازات كبيرة . وعن اخر مباراة تابعت مباراة الاولمبي العراقي امام الاولمبي الايراني والتي انتهت بفوز العراق بهدفين دون مقابل وقدم فيه المنتخب العراق اداءا ممتازا وخصوصا ان المباراة كانت في طهران  

كيف يمكن توظيف اللاعب العراقي  بشكل صحيح وان يوازي اللاعب الاوربي
اعتقد ان العراق يمر بظروف صعبه ولو اتاحت ظروف افضل له لبرزت مواهب وطاقات كبيرة لان العراق يعتبر منجم للرياضين ويجب استغلالها بشكل صحيح من دعم مادي وبناء منشأت رياضية كبيرة وكلنا شاهدنا دولة قطر وكيفية التطور الهائل فيها من مبان ومنشأت رياضية منما جعلت كاس العالم 2022 تكون هناك وهي انجاز لدول شرق الاوسط والخليج
فعلى المسؤولين في الرياضة في العراق الاهتمام بالرياضة والرياضين اكثر لتأسيس جيل رياضي صحيح
اذا وجهت اليك دعوة لتمثيل المنتخب العراقي هل سوف تحضر للعراق؟
اذا وجهت الي دعوة رسمية سأكون سعيدا وفخورا لتمثيل المنتخب العراقي سأقبل بها ان كانت هناك مفاوضات من قبل الاتحاد العراقي ولكن في نفس الوقت لدي فرصة كبيرة لتمثيل المنتخب السويدي لان مستواي يؤهلني للعب مع السويد , واعتقد سوف تكون هناك مسألة صعبة الاختيار بين المنتخب العراقي او السويدي
هناك فكرة من الاتحاد العراقي الاستعانة بالاعبين المغتربين في اوربا لزجهم في المنتخبات العراقية ما رأيك بهكذا خطوة؟
اتعقد انها فكرة رائعة وجيدة لنا نحن كلاعبين لمي نكون متحمسين اكثر وتشعرنا بالفخر لذا فهذا الامر جيد فعلا لان هولاء اللاعبين في اوربا مؤسسين بشكل علمي واكاديمي صحيح ولديهم احتكاك مع اندية كببرة جدا لذلك سوف يكونون داعم مثالي للمنتخبات العراقية مستقبلاً
كلمة اخيرة يوجهها راويز للجمهور العراقي وفي كركوك
اتمنى ان ينعم الامن والامان في ربوع العراق واتمنى الازدهار لهذا البلد في كل المجالات واحي كل شخص يشجع ويتابع راويز واواد ان اشكر السيد المهندس اكام قادر هو الذي عرف الشارع العراقي على راويز لاوان وكان يطرح اسمي على وسائل الاعلام العراقي وعن الانجازات التي احققها , وسأواعد كل عراقي بأن اكون مصدر فخر لهم 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق